<link rel="stylesheet" id="magplus-material-icon-css" href="https://fonts.googleapis.com/icon?family=Material+Icons&amp;ver=1.0" type="text/css" media="all">

اكتب للبحث

المنزل المسكون والأشباح التي لا تريدنا معهم

بداية القصة عندما أستأجر رجل منزلا يطل على البحر وكان هذا المنزل لم يسكنه أحد من فترة طويله ’بعد أن قام صاحبه بتجديده وإعادة  طلائه وصيانته وتغير ديكوراته وأثاثه ثم بعد ذلك التجديد قام بعرضه للإيجار

فجاء هذا الرجل الذي يقص لنا هذه القصة العجيبة التي حدثت له  ويقول عندما استأجرت هذا المنزل الذي راق لي ولعائلتي :نقلت أمتعتي وأشيائي أنا وزوجتي وأولادى واستقرينا في المنزل عدت أول ليله بسلام وكانت ليله هادئه لا يشوبها أي تعكير ومرت أيضا أيام أخري دون أن يحدث شئ ولكن حدث ما لم أتوقعه

    بداية القصة عند شراء المنزل

فقد كنت سعيدا  بهذا المنزل  أنا وأولاد ى وخاصه أن هذا المنزل ما كنا نتمناه ونحلم به وخاصه أن به حديقة صغيرة ملحقة بالمنزل وكان أطفالي في غايه السعادة لأنهم كانوا يقضون فيها النهار يلعبون ويمرحون .

أما أنا فقد كنت أذهب إلي العمل صباحاً وأحضر من العمل مساء وأنام باكر للذهاب ألي  في اليوم التالي، ولكن زوجتي كانت  من النوع اللي بتحب السهر كثيراً   أمام التليفزيون، وبعد مرور أسبوع جاءت زوجتي إلى غرفة النوم حيث فراشى وهي تقفز والخوف يملأ عينيها وهى تقول لي أن  هذا المنزل  به شئ مرعب ، فسألتها وما هو قالت لي أنها كل ليلة تسمع صوت دوشه وصوت عالى في الطرقة اللي بتوصل للمطبخ وفي أوقات أخري  بتسمع صوت صراخ أطفال وصوت ارجلهم وهم يجرون ويقفزون في أنحاء  المنزل،  ويكمل الزوج قائلا :حاولت تهدئتها وأخبرتها أن هذه الأصوات من الممكن أن تكون صادرة من التليفزيون أو الراديو ، ونصحتها أنداوم على الصلاة وقراءة القرآن حتي لا تعود إليها هذه التخيلات من جديد،  وبعد جهد  هدأت قليلاً ونمنا في هذه الليلة

مفاجأة لم تكن في الحسبان.

وفي اليوم ألتاني  رجعت من العمل متأخرا  وكنت متعبا  للغاية لأنني بذلت جهدا مضاعفا في هذا اليوم، وعندما دخلت إلي المنزل رأيت زوجتي في حاله عجيبه لم أرها بها من قبل فهي تجلس بدون حركه  في ركن من أركان المنزل وعيناها جاحظة وجسدها  يتصبب عرقاً وترتجف بشدة، وبعد أن أفاقت من الحالة التي تعتريها أخبرتني أنها رأت  امرأة وجلست هذه المرأة  معها في الصالة وتحدثت معها قائله ،  أنها وعائلتها  تسكن هذا المنزل منذ مدة طويلة جداً، ولن يتركوا هذا المنزل لأي سبب من الأسباب وأنذرتها أن نترك هذا المكان ونبحث عن مكان آخر لأن هذا البيت ملكهم ولن يتركوه مهما حدث ولا يريدون أن يشاركهم أحد فيه

ظهور أطراف أخرى وأمرنا بالرحيل

وبعد ما سمعت هذه الواقعة من زوجتي أصبت بصدمة فزوجتي لم تكذب أبدا ولم تحب ان تتعامل معى بهذا الكلام على سبيل التخويف أو الضحك حتي وما أن انتهت زوجتي من قص الواقعة حتى ظهر أمامي رجل قصير وتحدث معى قائلا:نحن لا نريد بك ضررا لك أو لأسرتك هذا منزلنا ونحن نسكن به من زمن بعيد جدا قبل أن تسكنه أنت وأسرتنا كبيرة العدد ولذا فنحن نطلب منك أنت ترحل أنت وأسرتك من هذا المنزل وتبحث لك عن مكان آخر تسكن فيه أنت وأسرتك              وبعد ما سمعت الرجل ورأيت ما حدث بعيني وافقت على الرحيل فورا ولكن طلبت منه مده حتي جد منزل أخر ووافق وأعطاني  أسبوعين بشرط الأ يؤذوا احد منا وعلى الفور بحثت عن منزل آخر وحمد لله وجدته ورحلت فورا وحمدت الله على نجاتي أنا وأسرتى

أفيرني تريند:

اترك تعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *