<link rel="stylesheet" id="magplus-material-icon-css" href="https://fonts.googleapis.com/icon?family=Material+Icons&amp;ver=1.0" type="text/css" media="all">

اكتب للبحث

  رفضت أن تخالف شرف مهنتها فتم القبض عليها

رفضت أن تخالف شرف مهنتها فوقعت ضحية المحسوبية والظلم وتبادل المصالح أنها يا ساده وبكل بساطة بنت بورسعيد الأستاذة “سها”

نعم “سها على يوسف “التي تم الاعتداء عليها قولا وفعلا أثناء تأدية عملها كملاحظ في لجنة أمتحانات الشهادة الثانوية العامة بمحافظة آلإسماعيلية

فهذه المعلمة المحترمة قد تم التعدي عليها من ضابط يعمل بالشرطة وذلك عندما كانت في لجنتها تراقب على الطلبة في  اللجنة التي تم اختيارها من قبل المختصين للمراقبة فيها في  بلدة \الإسماعيلية\ مدرسة” أم الأبطال الثانوية بنات”

ما تم من قبل الضابط لترويع المدرسة

وقام هذا الضابط باقتحام الجنة ألامتحان التي كانت تلاحظ فيها المدرسة  وذلك لا جبارها علي مخالفه القوانين والتجاوزات داخل اللجنة من تسهيل اللجنة لان داخل اللجنة التي تراقب عليها كملاحظة المدرسة الفاضلة طالبه تمت له بصلة وذلك التصرف  يسئ لجهاز الشرطة المحترم ..

ولكن المعلمة رفضت أن تسمح بهذا التجاوز من قبل الضابط ورفضت أن ينتهك التعليمات وذلك لأنها تتمتع بشرف المهنة الذي يفتقده هذا الضابط

وهذا ما جعل الضابط يصدر أوامره بوضع الأصفاد بيديها وركوبها  البوكس واتهامها بالسرقة وذلك بدلا من حمايتها فقام بترويعها وأهانتها فلم تتحمل هذه المدرسة الفاضلة هذه ألإهانة وسقطت بشلل نصفى وجلطه في القلب

رد فعل المسؤولين ورد فعل الشعب

فكيف لإنسانه محترمة ومربية فاضلة  أن تتلقى كم هدة الإهانة النفسية التي تعرضت لها أثناء تأدية عملها التربوي خارج محافظتها ولا تتأثر

و لبالغ الأسف تم منع تصوير الضابط  صاحب الواقعة أثناء اقتحامة وتعديه على المدرسة الفاضلة فعلا وقولا  في اللجنة التي تراقب فيها..

ولكن أحقاقا للحق قد أنتقل على الفور جميع القيادات التنفيذية والشعبية بمحافظة بورسعيد إلى مكان المعلمة الفاضلة وبنت بورسعيد بمستشفى الأميري وفي مقدمتهم_ السيد وكيل الوزارة بمحافظة بورسعيد الدكتور/ نبوي باهي للتحقيق شخصياً في حاله ا/ سها علي يوسف ونقيب المعلمين ببورسعيد الأستاذ /على الألفي حيث أصدر أمز بنقلها لمستشفى عطاء التخصصي بمحافظة بورسعيد وذلك لعلاجها وأتحاذ اللازم

 

وبعد التعامل مع حالة الأستاذة الفاضلة ا/سها يوسف بمستشفى عطاء ببورسعيد بوجود قاده التربية والتعليم ببورسعيد والأستاذة / هدى صالح مستشار المحافظ لشؤن التعليم و الأستاذة / عزيزة رفعت مدير إدارة شرق قام السيد المحترم مأمور قسم شرق/ طارق الدياسطى  بالحضور للتحقيق شخصياً في واقعه ا/ سها علي يوسف..

ومن ناحية أخرى اصدر اللواء/ جمال غزالي مدير أمن الإسماعيلية بالتحقيق العاجل مع الضابط المسئول عن هذه الواقعة واتخاذ الإجراءات اللازمة إذا ثبتت إدانته

ومن الناحية الأخرى سادت موجه من الغضب والثورة العارمة من قبل أهالي بورسعيد لما حدث مما حدث للزميلة الفاضلة نظير ما فعلته وحفاظا على مبادئها وعلى شرف المهنة والميثاق الذي أخدته على نفسها وتحملها مشقة السفر والبعد عن أهلها وا ولادها في سبيل تأدبية واجبها بمحافظة أخرى وكانت ألإهانة النفسية والبدنية في انتظارها

ونتمنى من الله أن تشفى ويرد لها حقها وذلك ثقة فى الله بجعل المسؤولين لا يتهاونوا في أداء عملهم وأحراء الأمور في مسارها الطبيعي وتطبيقا للحق

 

أفيرني تريند:

اترك تعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *