<link rel="stylesheet" id="magplus-material-icon-css" href="https://fonts.googleapis.com/icon?family=Material+Icons&amp;ver=1.0" type="text/css" media="all">

اكتب للبحث

مفاهيم خاطئة و شائعات تخص المضادات الحيوية

 بعد ان ساعد البشرية بتطوير المضادات الحيوية , وساهم  في  انقاذ الالاف حول العالم , وحصوله على جائزة نوبل عام 1945 لاكتشافه البنسلين , حزر { الكسندر فليمنج } بخطاب جائزته من سوء استخدام المضاد الحيوي , ولاحظ بعد اكتشافه ببضع سنوات ان البكتريا في المختبر الذى يمتلكه اصبحت تقاوم البنسلين , وبعد سنين من استخدامه وجدنا انواع كثيره من البكتيريا تقاوم المضاد الحيوي وبعد الاستطلاع العالمي فى 12 دوله اثبتت التقارير بالمنظمة العالمية للصحة عام 2015 , عن مفاهيم خاطئة واسعة النطاق حول مخاطر المضاد الحيوي , حيث اظهر الاستطلاع ان 64 % من البشر , ذكرو ان مقاومة البكتيريا للمضاد الحيوي تمثل خطرا كبيرا على الاشخاص , برغم عدم معرفتهم بالتأثير الفعلي عليهم , وعدم ايجاد الحل لتلك المشكلة . وناتئ بأشهر 4 مفاهيم خاطئة وشائعه صدقها الناس عن المضادات الحيوية الى الآن1 _ حقيقة علاج البرد والانفلونزا من المضاد الحيوي

ربما تكون هذه الشائعة الاكثر انتشارا , بتقرير المنظمة العالمية للصحة , اعتقد اكثرية البشر التي شمل الاستطلاع ان المضاد الحيوي بإمكانه علاج الانفلونزا والبرد , والحقيقة انه لا يمكن للمضاد الحيوي علاج هذا المرض , بسبب ان هذه الامراض تسببها الفيروسات , ويعمل المضاد الحيوي على علاج الامراض البكتيرية. الاستخدام المفرط  للمضاد الحيوي , سيزيد اكثر من قدرة البكتيريا على مقومتها , ويزيد عددها . الاهمال وسوء استخدامها لعلاج الامراض الفيروسية , من ضمن اهم العوامل في مقاومة المضاد الحيوي عالميا. النتيجة الوحيدة التي ستعود علينا من تناول المضاد الحيوي للأمراض الفيروسية هي الضرر لأنفسنا وللأصدقاء والعائلة من خلال المقاومة للأمراض البكتيرية .

2 _ اجسامنا قد تصبح مقاومه وعازله للمضاد الحيوي

من كثرة استخدامه تشير التقارير التي اعدتها المنظمة العالمية للصحة ان من ضمن الاشخاص التي شملهم الاستطلاع 76 % يعتقدون ان اجسامهم هي التي تقاوم مفعول المضاد الحيوي من كثرة استعماله , لكن حقيقة الامر ان البكتيريا هي التي تكون جبهات مضادة لمقاومة المضادات الحيوية . بالتطور الطبيعي و الانتقاء الاعتيادي تتعلق مقاومة البكتيريا , فبعد الالاف من السنيين تكونت حماية البكتريا لنفسها من الكيمائيات التى تنتجها الفطريات والبكتيريا الاخرى , حيث تبقى البكتريا المقاومة على قيد الحياه , وتبدا بالمقاومة ضد هجوم المضاد الحيوي , ويمكن ايضا لأنواع معينه من البكتيريا اكتساب جينات المقاومة من الانواع الاخرى , مما تأخذ بدورها ميزة المقاوم ضد المضاد الحيوي , مما يؤكد ويثبت عدم احتمال التغييرات في اجسام البشر على مقاومة البكتيريا للمضاد الحيوي .

3 _ يمكننا التوقف عن تناول المضادات الحيوية

عند الشعور بالتحسن برغم انتشار هذا المفهوم الشائع لكنه خاطئ بأكثر من جهة , حيث يعتمد الامر بشكل أساسي على ما ان كان استعمال المضاد الحيوي  لعدوى بكتيرية , او بالشكل غير الصحيح للعدوى الفيروسية مثلا . اذا كانت الإجابة للعدوى الفيروسية مثلا , فكلما كانت الكميه والوقت اقصر , كان هذا من الافضل .وان كانت الإصابة بالعدوى البكتيرية قد نحتاج فعلا العلاج بعقاقير او حقن المضادات الحيوية , مع مراعاة عدم التوقف عن اخذ علاج المضاد الحيوي الا اذا راجعت الطبيب المسؤول و المختص عن حالتك المرضية . حيث لا يساهم هذا الحدث في مقاومة البكتيريا للمضاد الحيوي , وقد نشر بالتحليل عام 2017 , في الدورية البريطانية للطب , اكتشف الباحثون ان ممارسات اكمال دورة المعالجة بالمضاد الحيوي لكل المصابين هي ممارسات قديمة , قد تعود الى الزمن الذى بدأ العلاج بالمضاد الحيوي لأول مره بالأربعينيات بالأخص , واستمرت تلك الممارسات كعاده اكثر من وصفها كعلميه , لعدم تواجد الأدلة التي تدعمها , حيث تمت مقارنة الدورة الكاملة مع العلاج الاقصر , وكانت النتيجة هي نفسها تقريبا .

4 _ امكانية اخذ المضادات الحيوية المتبقية من العلاجات السابقة

لا تأخذ الدواء من أي مريض الا ما وصفه لك طبيك الخاص , وذلك لسببين مهمين اولا : المضاد الحيوي الذى مر عليه زمن , يتوقف به نشاط المادة الفعالة , مما يؤدى لمزيد من المقاومة . ثانيا : مشاركة المضاد الحيوي مع مرضى اخريين ربما لا يكون الاختيار الامثل , لوجود العديد من انواع المضادات الحيوية لعلاج انواعا من العدوى مما يؤدى الى العلاج الخاطئ لا صابتك , الذى قد يزيد من مقاومتها .

أفيرني تريند:

اترك تعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *